زيارة المفتش ما لها وماعليها

  1. #1
    أبو ياسر

    أبو ياسر مدون نشيط

    زيارة المفتش ما لها وماعليها


    زيارة المشرف التربوي للأستاذ في قاعة الدرس أثناء قيامه بنشاط التدريس أنواع منها:

    أ‌) الزيارة المفاجئة: والتربويون بين مؤيد لها ومعارض.

    ب‌) الزيارة المرسومة: وهي التي تتم بناءً على تخطيط مسبق بين المشرف التربوي والأستاذ، وهذا يساعد في بناء العلاقات الإنسانية الطيبة بين المشرف والأستاذ.

    ج‌) الزيارة المطلوبة: التي يطلب فيها الأستاذ زيارة المشرف، ليطلع الأستاذ المشرف التربوي على طريقة مبتكرة في التدريس أو وسيلة حديثة أو ...

    2- الاجتماع الفردي بين المشرف التربوي والأستاذ:

    من أعظم الوسائل لمعاونة الأساتذة، ورفع معنوياتهم، وأكثرها فاعلية لتحسين التدريس ومثل هذا الاجتماع يتم في أي مناسبة ولا يشترط أن يسبق الاجتماع زيارة صفية.

    3- الاجتماعات العامة للأساتذة:

    وسيلة لتحسين العملية التربوية، وهي أكثر توفيراً للوقت من الاجتماعات الفردية، كما أنها تساهم في تحقيق بعض القيم الأخرى ومنها تقدير المسؤولية المشتركة، والإيمان بقيمة العمل الجماعي، وتباد الآراء والاقتراحات.

    4- الدروس التوضيحية (التطبيقية):

    نشاط عملي يقوم به المشرف أو أستاذ داخل الحجرة الدراسية، وبحضور عدد من الأساتذة لعرض طريقة تدريس فعالة، أو أي مهارة من المهارات التي يرغب المشرف في إقناع الأساتذة بفاعليتها وأهمية استخدامها بطريقة علمية محسوسة.

    5- الزيارات المتبادلة:

    أن يقوم الأستاذ بزيارة زميله في الفصل في نفس المؤسسة أو مؤسسة أخرى، وهو أسلوب يتيح للأساتذة الفرصة لتبادل الرأي في مشكلاتهم كزملاء يبحثون عن حلول ،أيضاً هذا الأسلوب فيه نوع من المشاركة فالأساتذة يتبادلون الخبرات ومواطن القوة عندهم. وتبادل الزيارات لابد أن يسبق بتهيئة نفسية خاصة للأساتذة.

    6- القراءة الموجهة:

    من الطرق التي تساعد الأستاذ على أن يتمشى مع روح العصر، وتساعده على الوقوف على أحدث النظريات والتطورات في ميدان التربية والتعليم، ومن واجب المشرف أن يثير اهتمام الأساتذة بالقراءة وتشجيعهم عليها، وإذا كان المشرف محباً للقراءة فإنه خلال المناقشات والاجتماعات يستطيع أن يوصي بكتب معينة، أو مقالات خاصة تتصل بمشكلة تربوية يراد حلها. وسوف يجد المشرف نفسه أمام نوعيات مختلفة في مدى استجابة الأساتذة لدعوة القراءة، وهنا تظهر مهارة المشرف في حفز الأساتذة للقراءة.

    7- النشرة التربوية:

    من أوسع أساليب الإشراف التربوي تأثيراً في تحسين العملية التربوية وعن طريق النشرات يستطيع المشرف أن ينقل الأفكار والمهارات وكثير من حلول المشكلات التربوية التي تساهم في رفع مستويات الأساتذة. وتستخدم النشرات لتوفير الوقت والجهد خاصة في ظل الظروف التي لا يتيسر فيها عقد اجتماع للأساتذة. وهي من الأساليب الناجحة إذا أعدت بعناية، ونظمت تنظيماً طيباً، وخرجت عن دائرة الروتين ومجرد التعليمات، وخلت من صيغة الأوامر.

    8- ورشة تربوية (مشغل تربوي):

    اجتماع عملي للأساتذة يتيح الفرصة لهم لبحث مشكلة تربوية وعلاجها تحت إشراف المشرف التربوي، يعمل فيها المشتركون أفراداً أو جماعات في وقت واحد، بعيداً عن التقيد بالشكليات الرسمية كما تتاح الفرصة للأساتذة لتدريبات عملية.

    9- محاضرة تربوية:

    عملية اتصال بين المشرف التربوي والأساتذة، يقوم فيها المشرف بتقديم مجموعة من الأفكار والمعلومات، يتم إعدادها وتنظيمها قبل تقديمها.

    10- ندوة تربوية:

    اجتماع مجموعة من التربويين المتخصصين أصحاب الخبرة للإسهام في دراسة مشكلة تربوية وإيجاد الحلول المناسبة لها، وفيها تعطى الفرصة للمناقشة وإبداء الآراء حول الموضوع من قبل المشتركين فيها.

    11- التدريس الفعال:

    نجاح الأستاذ في توفير الظروف المناسبة لتقديم خبرات غنية ومؤثرة يمر بها التلاميذ، ويعتمد التدريس الفعال على أسس منها: جعل التلميذ محوراً للعملية التعليمية - التعلمية، والتنويع في طرائق التدريس، والبعد عن الإلقاء والتلقين والاعتماد على تنمية المهارات المختلفة للتلميذ، والإثارة والتشويق عن طريق الوسائل المساندة لعملية التدريس ، وتقاس كفاءة العملية التدريسية بمدى تحقيق الأهداف المحددة في موقف التدريس.

    12- وسائل تعلم ذاتي:

    وسائل يعتمد عليها التلميذ في تعليم نفسه، وهي مواد تعليمية قد تكون على شكل كتاب أو فيلم تعليمي، أو تسجيل صوتي وقد تكون كلها في حقيبة واحدة.

    13- التدريس المصغر:

    طريقة في التدريس يتناول الأستاذ فيها موضوع درس صغير في مدة تترواح ما بين (5-20) دقيقة لتلميذ واحد إلى عشرة تلاميذ. بحيث يحاول الأستاذ فيها تقريب المادة للمستويات المختلفة لتلاميذه، مراعياً كافة أنواع الفروق الفردية، أيضاً هذه الطريقة تجعل المتعلم مزوداً بأساليب استكشافية تمكنه من الوقوف على أخطائه ثم العودة مرة أخرى ليصحح كل من الأستاذ والمتعلم نفسيهما ويعتمد هذا النوع من التدريس على التصوير بالفديو والتغذية الراجعة.

    14- التغذية الراجعة:

    عملية استرجاع نفس معلومات التلاميذ التي سبق أن اكتسبوها وذلك عن طريق أسئلة تقود إلى ذلك. وتقوم على أساس التعرف على الصعوبات التي تواجه الأستاذ ومحاولة التغلب عليها والتعرف على نقاط القوة وتعزيزها ونقاط الضعف وتلافيها.

    15- مصادر التعلم:

    تلك المصادر التي يرجع إليها التلميذ -غير الكتاب المدرسي- كالسبورات والخرائط والصور والمجسمات والإحصاءات والرسوم البيانية والنماذج والشرائح والأفلام والمجلات والوسائل السمعية - البصرية والكتب الأخرى غير المنهجية. ويشترط فيها أن تتكامل مع الكتاب المدرسي، وتتلاءم مع مستوى التلاميذ الذين يشاركون في الحصول عليها، وتساهم في إثراء العملية التعليمية، وتنمية المهارات المختلفة للتلاميذ.

    16- الفروق الفردية:

    اختلاف التلاميذ في مستوياتهم العقلية والمزاجية والبيئية وهي تمثل الانحرافات الفردية عن المتوسط الجماعي في الصفات المختلفة.

    17- تقنيات التعليم:

    تطبيق المبادئ العلمية في العملية التعليمية، مع التركيز على المتعلم وليس الموضوع، والاستخدام الواسع للوسائل السمعية البصرية والمعامل والمختبرات والآلات التعليمية.

    18- التقويم القبلي:

    التقويم الذي يساهم في اتخاذ القرارات بطريقة علمية في أي من المجالات المختلفة بطريقة علمية ويحدد المستوى الذي يكون عليه المتعلم قبل قيامه بالدراسة.

    19- التقويم التكويني:

    وهو الذي يتم في أثناء تكون المعلومة للتلميذ بهدف التحقق من فهمه للمعلومة التي مر بها.

    20- التقويم المستمر:

    التقويم الذي يتم مواكباً لعملية التدريس، ومستمراً باستمرارها، والهدف منه تعديل المسار من خلال التغذية الراجعة بناء على ما يتم اكتشافه من نواحي قصور أو ضعف لدى التلاميذ. ويتم تجميع نتائج التقويم في مختلف المراحل، إضافة إلى ما يتم في نهاية العمل من أجل تحديد المستوى النهائي.

    21- إدارة الصف:

    الخطوات والأعمال الضرورية، التي ينبغي اتخاذها من قبل الأستاذ والمحافظة عليها طوال زمن الحصة.

    22- الأهداف السلوكية:

    الهدف السلوكي هو: الناتج_ التعليمي المتوقع من التلميذ بعد عملية التدريس، ويمكن أن يلاحظه الأستاذ ويقيسه. وللأهداف السلوكية ثلاثة مجالات:

    أ) المجال المعرفي

    ب) المجال الوجداني

    ج) المجال النفس الحركي .

    .
     
  2. #2
    maruja

    maruja مدون

    رد: زيارة المفتش ما لها وماعليها

    شـكــــرا لك وبارك الله فيك، لك مني أرق تحية . جـــــزاك الله خير الجـــــــزاء. موفق بإذن الله ... لك مني أطيب تحية .


     
  3. #3
    أبو هاجر

    أبو هاجر مدون فعال

    رد: زيارة المفتش ما لها وماعليها


    حفظك الله أخي أبو ياسر
     
  4. #4
    khaldmed

    khaldmed مدون مجتهد

    رد: زيارة المفتش ما لها وماعليها

    مشكور أخي على الموضوع،
    في الحقيقة نحن كرجال التعليم لا نستفيد شيئا من زيارات المفتشين ، منذ كنا صغارا ونحن نرى المفتش بحقيبته يزور المعلم آنذاك ، ولايزال ................................
    فلابد من تغيير هذا الاسلوب الكونجاكي، والاستفادة من التأطير كتأطير صحيح،فالمفتش بنفسه يحتاج الى تكوين ليكون الاستاذ ، ففاقد الشيء لا يعطيه، فالكل يسبح في البركة ويتشبت غريق - الاستاذ- بغريق- المفتش-.
    كن مطمئنا يا أخي مادام التأطير على هذا الحال ، فلن تستفيد شيئا من المفتش.
     
  5. #5
    aruj

    aruj مدون جديد

    رد: زيارة المفتش ما لها وماعليها

    جزاك الله خيرا على هذه المعلومات
     
  6. #6
    amin2000

    amin2000 مدون جديد

    رد: زيارة المفتش ما لها وماعليها

     
  7. #7
    tahamansour

    tahamansour مدون فعال

    رد: زيارة المفتش ما لها وماعليها

    شكرا لأك أخي أبو ياسر على المعلومات القيمة والمفيدة ، جزاك الله ألف خير ، تحياتي ورمضان مبارك سعيد
     
  8. #8
    أبو ياسر

    أبو ياسر مدون نشيط

    رد: زيارة المفتش ما لها وماعليها




    شرفني مرورك.
    للك مني أطيب تحية.
     
  9. #9
    أبو ياسر

    أبو ياسر مدون نشيط

    رد: زيارة المفتش ما لها وماعليها

    تحية لك أخي خالد

    لك الشكر الجزيل على مرورك الكريم وردك الطيب.

    رأي سديد ، جزاك الله خير الجزاء.
     
  10. #10
    أبو ياسر

    أبو ياسر مدون نشيط

    رد: زيارة المفتش ما لها وماعليها

    شرفني مرورك الكريم.

    لك مني أطيب تحية .
     
  11. #11
    أبو ياسر

    أبو ياسر مدون نشيط

    رد: زيارة المفتش ما لها وماعليها


    لك كل الشكر والتقدير اخي الفاضل" طه.

    شرفني مرورك وكلمتك العطرة.

    لك مني أصدق تحية.
     
  12. #12
    ayyouur

    ayyouur مدون جديد

    رد: زيارة المفتش ما لها وماعليها

    مشكورين على الإفادة الطيبة
     
  13. #13
    karimhaouz

    karimhaouz مدون جديد

    رد: زيارة المفتش ما لها وماعليها

    MMMMMMMMMMEEEEEEEEEERRRRRRRRRCCCCCCCIIIIIIII
     
  14. #14
    أبو ياسر

    أبو ياسر مدون نشيط

    رد: زيارة المفتش ما لها وماعليها

    تشرفت بمرورك. أخي ayyour

    لك مني اطيب تحية.

    جزاك الله خير الجزاء.
     
  15. #15
    أبو خولة

    أبو خولة مدون مشارك

    رد: زيارة المفتش ما لها وماعليها

    جزاك الله خيـرا أخي أبو ياسر.
    في السنوات الأخيرة لم نعد نرى المفتش إلا نادرا.
     
  16. #16
    hanine99

    hanine99 مدون

    رد: زيارة المفتش ما لها وماعليها

    كان ولازال للمفتش صبغة المراقب لا مؤطر بحال جدرمي الى وكف عليك نحن نحتاج لمن يؤطرنا لمن يوجهنا لمن يمد لنا يد المساعدة لا ان ينتظر الفرصة ويقوليك حصلتك,
    لابد من تغيير هدا التوجه و هده السلوكات.
     
  17. #17
    ام الرجال

    ام الرجال مدون فعال

    رد: زيارة المفتش ما لها وماعليها

    مشطور اخي على المعلوملت القيمة