رسالة لمعلم الصفوف الأولية

  1. #1
    رسالة لمعلم الصفوف الأولية

    يأتي الطفل في السادسة من عمره الى المدرسة وهو شخصية لها كيانها ، وحالة مفردة لا سبيل إلى تناولها بالتعليم أو التقويم ما لم نقف على أسلوبه في الحياة الذي أتى به من أسرته ، ومعنى ذلك أيضا أن معاملتنا كمربين للأطفال لا ينبغي أن تسير على نمط واحد قائم على المعرفة النظرية بالمبادىء العامة لنفسية الأطفال دون مراعاة للفروق الفردية وعندما يبدأ الطفل الدراسة في المدرسة الابتدائية يكون قد بدأ فعلا مرحلة الطفولة المتوسطة التي تمتد من أوائل السنة السادسة حتى آخر السنة الثامنة من عمره وبذلك تستمر هذه المرحلة من النمو أثناء دراسته في السنتين الأولى والثانية في المدرسة الابتدائية 0وتحدث تطورات في النمو الجسمي حيث يستمر النمو الجسمي ويصل الطفل في نموه في أواخر السنة الثامنة من العمر إلى حوالي 5 4 % من تكوينه الجسمي العام ، ومن ناحية النمو النفسي يميل الطفل إلى الهدوء النسبي ،وان انتقال الطفل من البيت إلى المدرسة يعد ولا ريب حدثا عظيما في حياته ويترك في نفسه آثارا عميقة قد تحدد مستقبله وسلوكه 00وتختلف حالة كل طفل عند الانتقال عن الآخر 00وتكون مشحونة عادة بشتى العواطف والانفعالات العميقة فمن دخل المدرسة باكيا أو صاخبا أو مرعدا أو مترددا ليس كمن دخلها راغبا ومطمئنا ،ولاسيما من كان يقتفي أثر اخوة له أو أخوات إن كل واحد منا يتذكر الساعات الحرجة التي مر بها يوم سار به والده أول مرة الى المدرسة ،وما اعتراه من تخوف وتهيب أو من خجل أو من غبطة وسرور 0 وان التربية ليست تراكم شذرات من المعلومات والمعرفة ،ولكنها الوسائل الذهنية وأساليب التفكير وفوق كل شيء الميل والاستعداد لاكتساب المعرفة والنهل منها مدى الحياة 0ولن تنجح المدرسة في تحقيق أغراض التربية ما لم يكن في استطاعتها التعرف على الميول والاستعدادات الفطرية والإمكانات العقلية لدى التلاميذ حتى يتسنى لها اختيار الوسائل المناسبة لانبثاقها وتطويرها وازدهارها 0 وللطفولة الإنسانية أهمية بالغة في حياة كل فرد بصورة شعورية مباشرة أو لاشعورية وغير مباشرة ،وذلك لما تمتاز به من خصائص جسمية وخصائص اجتماعية وخصائص انفعالية ، وخصائص عقلية 00وعن الخصائص العقلية نقول :أن تلاميذ الصفوف الابتدائية الأولى لديهم شغف كبير جدا بالتعلم ،ومن أفضل الأشياء في تدريس هذه الصفوف أن تتوافر واقعية التلاميذ من داخل الأنشطة 00والأطفال في هذه السن يحبون الكلام ويميلون إلى أن يتاح لهم بيسر وسهولة أكبر في الكلام عنه في الكتابة 00كما أنهم شغوفون بالتشجيع سواء عرفوا الجواب الصحيح أم لا ولهذا يجب على معلمي الصف الأول الابتدائي مراعاة ذلك ومراعاة الفروق الفردية بين التلاميذ 00وان مراعاة الفروق الفردية بين التلاميذ أساسه احترام قيمة الفرد ودوره في حياة المجتمع ،ومعنى هذا أن نقدم كل مساعدة ممكنة لكل تلميذ وتربيته في ضوء قدراته وحاجاته وميوله الخاصة




    تقبلوا تحياتى
    محمد محمود
    .........................................
     
  2. #2
    ابووسيم

    ابووسيم مدون فعال

    رد: رسالة لمعلم الصفوف الأولية

    مشكور اخي


     
  3. #3
    marojeune

    marojeune مدون فعال

    رد: رسالة لمعلم الصفوف الأولية

    شكرا لك أستاذ على هذا الموضوع القيم.
     
  4. #4
    رد: رسالة لمعلم الصفوف الأولية

    `·.¸¸.·´´¯`··._.· ( ابووسيم ) `·.¸¸.·´´¯`··._.·

    `·.¸¸.·´´¯`··._.· ( marojeune ) `·.¸¸.·´´¯`··._.·

    لكم كل شكرى وتقديرى
    واتمنى من الله العلى القدير ان يوفقكم فى رسالتكم

    دمتم بكل ود
    لكم كل التحيه والتقدير
     
  5. #5
    ربى

    ربى مدون جديد

    رد: رسالة لمعلم الصفوف الأولية

    جزاكم الله عنا خيرا لهذه المعلومات القيمة
     
  6. #6
    lahcen_125

    lahcen_125 مدون جديد

    رد: رسالة لمعلم الصفوف الأولية

    merci beaucoup pour ces information
     
  7. #7
    راجية العفو

    راجية العفو مدون جديد

    رد: رسالة لمعلم الصفوف الأولية

    موضوع قيم ومميز جزاك الله خيرا