كن إيجابيا

  1. #1
    الحائرة

    الحائرة مدون جديد

    الايجابية هي عمل يمنع الكسل، وحيوية تقصي السلبية، وانتشار لا يقبل الانحسار. هي عطاء ليس له حدود، وارتقاء فوق كل السدود، ومبادرة لا تكبلها القيود. والمسلم الإيجابي هو ذلك المسلم الذي يحمل دافعٌ نفسي واقتناع عقلي وجهد بدني لا يكتفي بتنفيذ التكليف بل يتجاوز إلى المبادرة في طلبه أو البحث عنه، ويزيد على مجرد الأداء الإتقان فيه، بل يضيف إلى العمل المتقن روحاً وحيوية تعطي للعمل تأثيره وفعاليته، دون أن يخالطه جفاف أو جفاء أو تبرم أو استثقال .
    المسلم الايجابي هو من ينطلق إلى الخير والدعوة والإصلاح بدافعٍ ذاتي من نفسه وعلو همته التي لا يقف أمامها صعب. وعجباً لأقوام ينامون ملء جفونهم، ويأكلون ملء بطونهم، ويخلدون إلى الراحة، ويحبون السكون والدعة، ويبحثون عن المتعة والرفه، ثم يقولون : إنهم دعاة ! فهل يرتقب من مثل هؤلاء تعويض ما فات، وتحقيق المنجزات ؟ وهل يظن بأن مثلهم تعقد عليهم الآمال وتناط بهم المهمات؟
    دخل أحدهم يوماً إلى مسجد فإذا جدار المسجد يمتلئ بملصقات رمضان والناس في موسم الحج، وفي مرة أخرى في مسجد آخر ملصقات الحج ونحن في شعبان، فتعجب هل يخلو هذا المسجد من شخصية إيجابية تضع كل شيء في مقامه وزمانه، والأعجب أنه سأل أحد أئمة هذين المسجدين فقال بدلاً من إزالتها تركها حتى العام القادم، وهذا غيضٌ من فيض، والله المستعان... لقد ماتت بعض الهمم وضاعت الإيجابية.
    فالإيجابي يقاوم ليغير نحو الأفضل يستثمر القليل فينميه، ويحول المسار فيقود المسيرة، ومن هنا فهو صاحب دعوة ترفض الاستسلام للواقع وتبرير القعود، ومن هنا نهتف بكل سلبي قائلين:" قم فأنذر". والايجابي هو من يلمح دائماً فجر الأجر فيهون عليه ظلام التكليف، دون أن يكون تبعاً، وهو وحده من يملك زمام المبادرة إلى الطاعات دون الالتفات إلى عمل فلان أو قول فلان، ولا يجب أن تقعده نشوة الطاعة، ولا تثبطه أثقال المعصية، ولا ينتظر الإذن بالعمل من شخص ما .
    ايجابية جليَّةٌ وواضحة في نملة سليمان يوم توجهت بالنصيحة إلى مجتمع جنسها بالنصيحة والأمر بالمعروف...الايجابية جليَّةٌ وواضحة في هدهد سليمان يوم سار الهدهد بمفرده دون تكليف مسبق، أو تنفيذ لأمر صادر، و جلب خبرا للقيادة المؤمنة أدى إلى دخول أمة كاملة في الإسلام ....الايجابية جليَّةٌ وواضحة في أُمنية ربيعة بن كعب الأسلمي عندما سأله الرسول- صلى الله عليه وسلم-: (أسألك مرافقتك في الجنة).
    الايجابية جليَّة واضحة في إبداعات الصحابة الكرام ,فكل واحد منهم له إبداعاته ومميزاته ,فهذا سلمان يقترح حفر الخندق، والحباب بن المنذر يقترح الوقوف في بدر على الماء، وآخر ينصب المجانيق في غزوة الطائف، وأبو بصير يخطط لحرب عصابات بعيدا عن بنود صلح الحديبية، ويستلم خالد بن الوليد الراية يوم مؤتة بلا تأمير، رضي الله عنهم أجمعين.الإيجابية عطاءٌ وتميُّز..الإيجابية إبداعٌ وتألق..الإيجابية ثقةٌ بالنفس، توجه إلى المعالي، علمٌ غزير، عزةٌ وتواضع.. فكن أخي إيجابياً، همتك عالية، نيتك صادقة، أقوالك سديدة، أعمالك مباركة، غايتك الجنة، أُمنيتك رضا الله عنك. جمعنا الله وإياك في الجنة إنه ولي ذلك والقادر عليه.
     
  2. #2
    أم شهد

    أم شهد مدون نشيط

    رد: كن إيجابيا

    <<..كن أخي إيجابياً، همتك عالية، نيتك صادقة، أقوالك سديدة،
    أعمالك مباركة، غايتك الجنة، أُمنيتك رضا الله عنك.
    جمعنا الله وإياك في الجنة إنه ولي ذلك والقادر عليه.>>



    اختي الكريمة ** الحائرة ** بارك الله فيك وجزاك خير الجزاء على هذا الموضوع

    في ميزان حسناتك ان شاء الله


     
  3. #3
    اسحاق نبيل

    اسحاق نبيل مدون فعال

    رد: كن إيجابيا

    قرأت موضوعك أختي الحائرة و أنا أتمنى أن يطلع عليه عدد كبير من صانعي و صانعات الأجيال لأنه يقدم الحل اللازم لما نعيشه من تردي سواء على صعيد الأمة و على صعيد قطاعنا التعليمي مناديا بأعلى صوتي : كفانا تقوقعا و كفانا سلبية و لنكن مبادرين و إيجابيين
    شكرا جزيلا أختاه و بارك الله فيك و عافاك
     
  4. #4
    khalid_agadir

    khalid_agadir مدون فعال

    رد: كن إيجابيا

    الايجابية هي بداية الطريق للنجاح.. فكر بالنجاح دائماً، فحين تفكر بإيجابية فإنك في الواقع تبرمج عقلك ليفكر إيجابياً، والتفكير الايجابي يؤدي إلى الاعمال الايجابية في معظم شؤون حياتنا لذلك قم بما يلي:

    اولا : برمج نفسك لتحصل على الشفاء ، تخيل نفسك وأنت في أحسن صحة وعافية ونشاط.

    ثانيا : برمج نفسك على أن تكون ناجحاً في دراستك ، تخيل أنك حصلت على أعلى تقدير.

    ثالثا : بل برمج نفسك أنك ذكي لامع ، تخيل نفسك كذلك.

    إن أحسن وقت للبرمجة الايجابية أو بمعنى آخر التفكير الايجابي هو مرحلة الاسترخاء الجسدي التام قبل أن تنام، وحتى تتعود على التفكير الايجابي اختر تلك العبارات الايجابية التي ستساعدك بلا شك على النجاح والتفوق، واتبع ما يلي:

    اولا : قم بتصوير العبارة الايجابية التي تناسبك اكثر من صورة .

    ثانيا : الصق الصورة في أماكن متكررة أمامك بصورة يومية كموقع بارز في غرفة النوم، بجوار مكتبك عند الباب.

    ثالثا: عود نفسك النظر إلى هذه العبارات يومياً.

    رابعا: كرر العبارات في ذهنك كلما تذكرتها باستمرار.


    شكرا جزيلا لكم أختي الكريمة على المساهمة القيمة والمفيدة وبارك الله فيكم