نفاذ حقنة ''anti d'' من الصيدليات يهدد مواليد بالموت

  1. #1
    Prof Adam

    Prof Adam مدون مجتهد

    نفاذ حقنة ''anti-d'' من الصيدليات يهدد مواليد بالموت




    فقد سوق الأدوية بالمغرب بشكل غير مسبوق حقنة 'anti-d'''، التي تساهم في إنجاب طفل ثان وثالث..بدون مخاطر صحية، بالنسبة للأمهات اللواتي صنف دمهن(سالب) وأزواجهن (موجب)، واللواتي يحتجن هذه الحقنة خلال 72 ساعة بعد الولادة الأولى.

    وذكرت مصادر مطلعة أن سوق الأدوية بالمغرب يشهد غيابا تاما لهذه المادة البيولوجية والأساسية في علاج وتأمين السلامة الإنجابية لعدد من النساء الحوامل، وأضافت المصادر ذاتها أن الخصاص في مادة ''anti-d'' تفاقم بعد استصدار قرار من وزارة الصحة بمنع منتديات باستور من استيراده وتسويقه، وتكليف القطاع الخاص بهذه المهمة.

    وأكد بعض أرباب الصيدليات، لـ>التجديد< أنه لم يسبق لهذه المادة أن عرفت هذا الخصاص بالحجم الذي تشهده الآن، مضيفين أن ''anti-d'' دخلت سوق المضاربة التي أصبحت تتحكم في ترويجها ليصل ثمنها إلى ألف درهم بدل 650 درهم ثمنها الأصلي.

    وأوضح الأغضف غوثي، رئيس المجلس الجهوي لصيادلة الشمال، أن غياب ''anti-d'' من سوق الأدوية بالمغرب مرتبط بقرار الشركة الفرنسية I.F.D ـ التي كانت هي المزود الوحيد للمغرب ـ بتوقيف إنتاج هذه المادة نظرا لضعف مردويتها المادية على الشركة، مضيفا أن هذه القرار فرض على المغرب التفكير في إيجاد بدائل، مضيفا في هذا الصدد إلى وجود أخبارتفيد باستيراد العقار من شركة إيطالية، مع مساهمة الدولة إلى جانب القطاع الخاص عن طريق منتديات باستور.

    وذكرت الدكتورة ''خرخور رفيعة'' اختصاصية في أمراض النساء والتوليد بمستشفى محمد الوافي بالدار البيضاء أن خطورة هذا الخصاص أو أزمة ''anti-d'' تكمن في عدم تمكن النساء المعنيات بالحقنة من التلقيح بها، بعد أن يكون قد أعياهن البحث عنها بجميع الصيدليات،هذا في الوقت الذي تقوم عائلات أخرى بمساع حثيثة من أجل استقدامها من فرنسا أو أحد الدول الأوروبية وذلك بوساطة أصدقاء أو أقارب...

    وأضافت لـ"التجديد" أن عدم أخد الحقنة يعني مشاكل صحية لدى نسبة معينة من مواليد هذه الفئة من النساء خلال فترة الحمل الثانية، وإذا نجا الوليد من الموت يصاب بـ''صفراء حديثي الولادة''، ويحتاج إلى عملية تغيير لدمه خلال 24 أو 48 ساعة قبل أن تؤثر الصفراء المرتفعة على المخ وتؤدي إلى إصابة الطفل بمشكل صحية وعقلية..، وأكدت الدكتورة خرخورأن هذه العملية لا تقوم بها المستشفيات العمومية، وإنما فقط المستشفيات الجامعية أو الخاصة..

    نفاذ حقنة ''anti-d'' من الصيدليات يهدد مواليد بالموت
    المصدر: التجديد