انماط التعلم وخصائص كل نمط طرق التعلم واستراتيجية التعليم

  1. #1
    Prof Adam

    Prof Adam مدون مجتهد

    انماط التعلم وخصائص كل نمط


    مفهوم : أنماط التعلم


    v نظريات كثيرة تم تطويرها في ميادين التربية وعلم النفس من أجل فهم كيف يفكر ويتعلم الطلاب، ومن هذه النظريات تم التوصل إلى أنماط التعلم. ونمط التعلم هو الطريقة التي يوظفها الطالب في اكتساب المعرفة، وكل طالب له طريقته المميزة في التعلم.

    v إن نمط التعلم ليس ما يتعلمه الطالب بل كيف يتعلم هذا الطالب. إن أنماط التعلم تساعدنا في تفسير لماذا طالب يمكنه أن يقول الحروف بعد قراءتها في كتاب الحروف، وطالب آخر يمكنه تعلم الحروف أثناء اللعب بقوالب كتبت عليها الحروف، بينما طالب آخر يمكن ان يتعلم الحروف بغناء أغنية A,B,C.

    v إن معرقة نمط تعلم الطالب يساعد المعلمين على اعداد الخبرات التعليمية تكون أكثرشخصياً (Personalized) )وذي معنى(Meaningful) وأكثر فاعلية (Effective) ، إن اكتشاف نمط تعلم الطالب هو اكتشاف كيف يتعلم هذا الطالب بفاعلية أكثر.

    أهمية أنماط التعلم

    1. تفيد نظرية أنماط التعلم ان مقدار ما يتعلمه الفرد يعتمد على كون الخبرات التعليمية الموجهة نحو نمط التعلم الخاص به أكثر من اعتماده على ذكاء الفرد.

    2. معرفة انماط التعلم تساعد المعلم على اعداد مواقف صفية بحيث تكون ذات معنى وذات فعالية للطلبة.

    3. معرفة أنماط تعلم الطلبة يساعد المعلم على اختياره للاستراتيجيات التعليمية التعلمية المناسبة التي تحقق أهداف التعلم بفاعلية.

    4. يكون التعلم اكثر نجاحا حين يكون الاسلوب التعليمي الذي تقدم فيه المهمة التعليمية مطابقا لاسلوب ونمط تعلم الطالب.

    أنواع أنماط التعلمنموذج (VAK ) لأنماط التعلم
    1. نمط التعلم البصري (Visual) : يركز أصحابه على الأشياء المرئية والملاحظة ويتضمن الصور ، والرسوم البيانية ، والمعروضات والافلام والمخططات .هؤلاء الاشخاص يستعملون جملا مثل (دعني أرى ) (دعنا نرى ) ويكون لديهم القدرة على انجاز مهمة جديدة بعد سماعهم لشرح عنها من شخص خبير أو رؤية شخص يقوم بعملها.هؤلاء الناس هم اللذين يعملون بناء على تعليمات وأوامر مكتوبة.

    2. نمط التعلم السمعي (Auditory):يفضل أصحابه الاستماع الىالمعلومات . هذا النمط يستعمل جملا مثل (أخبرني) ( لنتحدث حول هذا الموضوع )وهؤلاء الاشخاص لديهم القدرة على انجاز مهمة جديدة بعد سماعهم لشرح عنها من شخص خبير ويفضلون أخذ تعليمات شفوية عبر الهاتف ويستطيعون أن يتذكروا كلمات أي أغنية بعد سماعها .


    3. نمط التعلم الحسي (Kinesthetic ): يفضل أصحابه الخبرة الفيزيائية كاللمس ،والاحساس،والعمل، والعمل اليدوي . هؤلاء الناس يستعملون جملا مثل (دعنا نجرب ) ( كيف تشعر ) ويكونون قادرين على انجاز مهمة جديدة عن طريق التجربة ويفضلون ان يكتشفون بالتجربة بدون ان ينظرون الىالتعليمات المكتوبة

    ما هي الطريقة التي يفضل أن يتعلم بها كل نمط من أنماط التعلم؟


    1-البصري



    هو والذي يمتلك المقدرة على أن يتصور العلم الفضائي في عقلة تمامًا مثله مثل قائد الطائرة أو البحار الذي يجوب عالم الفضاء الكبير.
    إن صاحب المقدرة الخيالية يمكن أن يوظفها في الفنون و العلوم ، فإذا كانت عنده الميول نحو الفن فربما يصبح رسامًا ، أو نحاتًا ، أو مهندسًا معماريًا. إن هناك علومًا معينه تركز على هذه المقدرة مثل علم التشريح و علم الطبولوجيا. و خير مثال على ذلك مايكل أنجلو ،ليوناردو دافنشي، بكاسو.
    الاستراتيجيات التعلمية التي يرغب في ممارسها هذا النمط.عمل رسوم بيانية ، إعلانات و الرسم التخطيطي. عمل شريط فيديو أو فلم، عمل نماذج الملصقات ،عمل ألبوم صور،عمل خرائط و مجسمات، استخدام الألوان و الأشكال فهم الألوان، التظاهر بأنه شخص آخر أو شيئًا آخر، مشاهدة الأفلام التعليمية

    2-السمعي


    يكتسب المتعلم السمعي معلوماته الجديدة عن طريق الصوت فنرى أن صاحب هذا النمط لديه القدرة على ملاحظة الفرو قات في النغمات و درجتها و مستواها و الإيقاع ومدى تآلفه و تناغمه . و من الصفات التي يتسم بها الشخص السمعي :

    1. يتعلم من خلال الاستماع لمناقشة موضوع مايتكلم بشكل متناغم .

    2. يتحدث مع نفسه في حالة انشغاله بأمر ما .

    3. يستمتع بالقراءة الجهرية و يحب أن يستمع لقراءة الآخرين .

    4. يحب سماع الشرح و التفسير من الآخرين ، و يحب أن يشرح للآخرين .

    5. يستطيع إعادة النغمة المسموعة و تقليد درجة الأصوات .

    6. يجد صعوبة في الكتابة و يفضل السرد .

    7. عادة ما يكون متحدثا بارعا ويميل للموسيقى.



    .3- الحركي

    هو الذي لديه المقدرة على استخدام كل الجسم أو أجزاء منه( الأيدي ، الأصابع ، الأذرع) لحل مشكلة معينة ، صناعة شيء ما أو عرض أنواع من المنتوجات، و خير مثال علي ذلك الرياضيون بمختلفألوان نشاطهم.
    الاستراتيجيات التعلمية التي يرغب في ممارستها هذا النمط:
    عمل أغنية منهجية راقصة (مع الحركات).
    عمل حركات متتالية ( قصة حركية).
    لعب الأدوار.
    تمثيل مسرحية هزلية أو مسرحية هادفة.

    التقليد.
    عمل التصاميم و النماذج.
    تمثيل الفنون العسكرية.
    تجميع لغز ( قصة محيرة).
    التمثيل الصامت الهادف.
    عرض الألعاب الرياضية.

    كيف نميز الطالب البصري؟

    1- يتابع المدرس إذا تحرك من مكانه ويهتم بمظهره .

    2- يحب أن يتم شرح الموضوع بشكل عام قبل الدخول في التفاصيل

    3- يهتم بالملصقات الحائطية .

    كيف نميز الطالب السمعي ؟

    1-يتحدث كثيرامع الآخرين وصوته يعلو قليلا أثناء القراءة.

    2- يتذكر الأغاني والأناشيد والألحان بسهوله .

    3-لديه القدرة على تقدير من يحترمه من نبرة صوته .


    كيف نميز الطالب الحركي ؟

    1-يعلم من خلال التجربة

    2-صامت في معظم الأحيان ويحب الأعمال اليدوية .

    3- يتحدث بنبرة هادئة ويتأثر بأي إشارة من المدرس أو زملائه .
     
  2. #2
    Prof Adam

    Prof Adam مدون مجتهد

    تعال نتعرف على أنماط التعلم،،،،،،

    بسم الله الرحمن الرحيم

    تقديم
    تكمن مسئولية المعلم في التأكد من ان الطلاب مستغرقون ومنهمكون في التعلم، وتشخيص الطرق المفضلة لدى الطلاب، ومساعدتهم وتشجيعهم على التعلم والعمل بنمط تعلمهم المفضل، وتشجيعهم على تنويع أنماط التعلم وتوسيعها ، وأن يكون المعلم واعيا للأنماط الفردية المتنوعة في عملية التعلم، واستكمال الاستراتيجيات المناسبة.
    تعريف نمط التعلم:
    1. يشير إلى الطرق التي يتعلم بها كل طالب بشكل أفضل .
    2. مجموعة من الصفات والسلوكيات التي تختلف من فرد إلى آخر وتختص هذه السلوكيات في معالجة المعلومات واسترجاعها والتي تؤثر بدورها على طرق التعلم.
    عناصر أنماط التعلم:
    أولا الأنماط البيئية
    وتشتمل على :
    1. عنصر الصوت 2. عنصر الضوء 3. درجة الحرارة 4. التصميم
    ثانيا الأنماط الوجدانية:
    وتشتمل على :
    1.الدافعية 2. المثابرة 3. المسئولية 4. البنية.
    ثالثا الأنماط الاجتماعية:
    وتشتمل على:
    1. عنصر الذات 2. عنصر الزوج 3. عنصر المجموعة والفريق 4. عنصر النضج 5. عنصر التنويع
    رابعا الأنماط الجسدية
    وتشتمل على:
    1. العنصر الحسي 2. عنصر تناول الطعام والشراب 3. عنصر الوقت 4. عنصر الحركة
    خامسا الأنماط النفسية
    وتشتمل على:
    1. العنصر الشمولي التحليلي 2. عنصر كرة الدماغ 3. العنصر الإندفاعي التأملي
    خصائص المتعلمين:
    1. النمط البصري وينقسم إلى أ. النمط المرئي اللفظي ب. النمط المرئي غير اللفظي
    2. النمط السمعي اللفظي
    3. النمط الحسي الحركي.
    4. النمط الشمولي
    5. النمط التحليلي.
    6. النمط الاندفاعي.
    7. النمط التأملي.
    8. النمط الجماعي.
    9. النمط الفردي.
    10. النمط الحدسي.
    طرق الملاءمة بين أنماط التعلم والتعليم:
    1. تشخيص أنماط التعلم وتطوير الوعي الذاتي لدى المتعلم.
    2. التنويع والتبديل في نمط التبديل.

    3. تشجيع التغيير في سلوكيات الطلاب والتوسع في أنماط التعلم
    4. توفير أنشطة مع طرق توزيع مختلفة للمجموعات

    أنماط التعلم
    أشارت نتائج كثير من الأبحاث التربوية إلى أن التعلم يكون أكثر نجاحا حين يكون
    لدى الطالب قدرات تكيفية تطابق المتطلبات الداخلية التي يتضمنها أسلوب التدريس الذي تقدم فيه الخبرة التعليمية أي أن مطابقة أسلوب المعلم في التعليم مع أسلوب تعلم الطالب ونمط تعلمه ؛ يُعد قضية هامة من أجل زيادة التحصيل وتكيف الطلبة ، ولقد قام كل من مكارثي وليفلار Macarthy and Laflar بتحليل عملية التعلم ، فوجدا أن التعلم يتكون من أربعة أنماط متساوية في القيمة متتابعة في العملية وصولاً للتعلم التام ، وهذه الأنماط هي :-
    النمط الأول : تكامل الخبرة مع الذات :
    ويفترض في هذا النمط أن تكون الخبرة ذات معنى شخصي وهام بالنسبة للمتعلم أي ربط الخبرة التعليمية بما لدى المتعلم من معرفة سابقة ذات صلة بها ، ويتضح ذلك بالإجابة على السؤال : " لماذا أتعلم ما أتعلم ؟ " .
    النمط الثاني : تشكيل المفاهيم :
    يقوم التعلم في هذا النمط على تقديم الحقائق والمعلومات من أجل إشباع رغبة المتعلم في معرفة ما لا يعرفه عن المفهوم أو الخبرة التعليمية الجديدة ، ويتضح ذلك بالإجابة على السؤال : " ما الذي يعرفه الآخرون عن الخبرة؟ " .
    النمط الثالث : التجربة العملية وتمثيل الخبرة:
    يقوم التعلم على التجربة العملية للخبرة من أجل مساعدة المتعلم على معرفة كيف تعمل الخبرة المتعلمة ، وهنا يتم تمثل الفرد للخبرة حيث تصبح جزءاً من بنيته المعرفية , ويتضح ذلك بالإجابة على السؤال : " كيف تعمل الخبرة ؟ " .
    النمط الرابع : الاكتشاف الذاتي :
    يتم تطوير المفاهيم والخبرة المجردة من خلال تطبيقها في مواقف جديدة غير التي قامت عليها أنشطة التعلم في الأنماط السابقة ، ويتضح ذلك بالإجابة على السؤال :
    " ما الذي يمكن أن أضيفه للخبرة ؟ " .
    ولقد توصل مكارثي من خلال دراسة أجراها إلى أن كل من نصفي الكرة الدماغية (جانبي الدماغ الأيسر والأيمن ) متخصص بأنواع معينة من المهام ، ولقد وضع قائمة أسماها (4 MAT System ) توضح صفات أساليب تعلم الطلبة ووظيفة جانبي الدماغ ( الأيسر والأيمن
    ).


     
    آخر تعديل: ‏17 ابريل 2016