الايثار لنتعلم معنى الايثار من هاته القصة المشوقة قصص الايثار مشوقة ورائعة

  1. #1
    Prof Adam

    Prof Adam مدون مجتهد

    لا شكّ أنّ للإيثار منزلة خاصّة في منظومة القيم الأخلاقيّة في المجتمع البشريّ عموماً وفي الإسلام خصوصاً فهو غاية المكارم التي لا تكتمل إلّا به, ويُستحقّ به اسم الكرم والجود والسخاء بل هو أعلى مراتبه, وبه يُستَرَقُّ الأحرار وتُملكُ الرِّقاب وهو زينة الزهد وأفضل الاختيار.
    دعنا نتعلم معنى الايثار من هاته القصة المشوقة
    كان فيما مضى شاب ثري ثراءا عظيماً وكان والده يعمل بتجارة الجواهر والياقوت وكان الشاب يؤثر على اصدقائه ايما إيثار وهم بدورهم يجلّونه ويحترمونه بشكل لا مثيل له..
    ودارت الايام دورتها ويموت الوالد وتفتقر العائلة افتقارا شديدا فقلب الشاب ايام رخائه ليبحث عن اصدقاء الماضي
    فعلم ان أعز صديق كان يكرمه ويؤثر عليه وأكثرهم مودةً وقرباً منه قد اثرى ثراء لا يوصف واصبح من اصحاب القصور والاملاك والضياع والاموال

    قصة  الإيثار -قصص الايثار.jpg
    فتوجه اليه عسى ان يجد عنده عملاً أو سبيلاً لإصلاح حاله فلما وصل باب القصر استقبله الخدم والحشم فذكر لهم صلته بصاحب الدار وماكان بينهما من مودة قديمة فذهب الخدم فاخبروا صديقه بذلك
    فنظر اليه ذلك الرجل من خلف ستار ليرى شخصا رث الثياب عليه آثار الفقر فلم يرض بلقائه وأخبر الخدم بان يخبروه ان صاحب الدار لا يمكنه استقبال أحد.....
    فخرج الرجل والدهشة تأخذ منه مأخذها وهو يتألم على الصداقة كيف ماتت وعلى القيم كيف تذهب بصاحبها بعيدا عن الوفاء وتساءل عن الضمير كيف يمكن ان يموت وكيف للمروءة ان لا تجد سبيلها في نفوس البعض....
    ومهما يكن من أمر فقد ذهب بعيدا ..... وقريبا من دياره صادف ثلاثة من الرجال عليهم أثر الحيرة وكأنهم يبحثون عن شيء
    فقال لهم ما أمر القوم قالوا له نبحث عن رجل يدعى فلان ابن فلان وذكروا اسم والده
    فقال لهم انه ابي وقد مات منذ زمن فحوقل الرجال وتأسفوا وذكروا أباه بكل خير وقالوا له ان اباك كان يتاجر بالجواهر وله عندنا قطع نفيسة من المرجان كان قد تركها عندنا امانة فاخرجوا كيسا كبيرا قد ملئ مرجانا فدفعوه اليه ورحلوا والدهشة تعلوه وهو لا يصدق ما يرى ويسمع
    ولكن........
    اين اليوم من يشتري المرجان فان عملية بيعه تحتاج الى اثرياء والناس في بلدته ليس فيهم من يملك ثمن قطعة واحدة.....
    مضى في طريقه وبعد برهة من الوقت صادف امرأة كبيرة في السن عليها آثار النعمة والخير
    فقالت له يا بني اين اجد مجوهرات للبيع في بلدتكم فتسمر الرجل في مكانه ليسألها عن اي نوع من المجوهرات تبحث فقالت اي احجار كريمة رائعة الشكل ومهما كان ثمنها ...
    فسألها ان كان يعجبها المرجان فقالت له نعم المطلب فأخرج بضع قطع من الكيس فاندهشت المرأة لما رأت فابتاعت منه قطعا ووعدته بأن تعود لتشتري منه المزيد
    وهكذا عادت الحال الى يسر بعد عسر وعادت تجارته تنشط بشكل كبير
    فتذكر بعد حين من الزمن ذلك الصديق الذي ما ادى حق الصداقة فبعث له ببيتين من الشعر بيد صديق جاء فيهما
    صحبت قوما لئاما لا وفاء لهم
    يدعون بين الورى بالمكر والحيل
    كانوا يجلونني مذ كنت رب غنى
    وحين افلست عدوني من الجهل
    فلما قرأ ذلك الصديق هذه الابيات كتب على ورقة ثلاثة ابيات وبعث بها اليه جاء فيها
    أما الثلاثة قد وافوك من قبلي
    ولم تكن سببا الا من الحيل
    أما من ابتاعت المرجان والدتي
    وانت أنت أخي بل منتهى املي
    وما طردناك من بخل ومن قلل
    لكن عليك خشينا وقفة الخجل !
    ساهم في دعم الموقع من خلال الضغط على لايك و مشاركة وتعليق جميل منك للمقال لتحفيزنا على تقديم الجديد دوماً – شكراً لكم
    اذا اتممت القراءه اكتب الله اكبر لتصلك المنشورات
    لو بتحب القصص الاسلاميه و الهادفه دقيقه من وقتك ادخل صفحتنا و اعمل متابعه ليصلك كل شي
     
  2. #2
    Prof Adam

    Prof Adam مدون مجتهد

    شربة ماء
    انطلق حذيفة العدوى في معركة اليرموك يبحث عن ابن عم له،
    ومعه شربة ماء. وبعد أن وجده جريحًا قال له: أسقيك؟ فأشار إليه بالموافقة.
    وقبل أن يسقيه سمعا رجلا يقول: آه، فأشار ابن عم حذيفة إليه؛
    ليذهب بشربة الماء إلى الرجل الذي يتألم، فذهب إليه حذيفة، فوجده هشام بن العاص.
    ولما أراد أن يسقيه سمعا رجلا آخر يقول: آه، فأشار هشام لينطلق إليه حذيفة بالماء،
    فذهب إليه حذيفة فوجده قد مات، فرجع بالماء إلى هشام فوجده قد مات،
    فرجع إلى ابن عمه فوجده قد مات. فقد فضَّل كلُّ واحد منهم أخاه على نفسه، وآثره بشربة ماء.
    قصص عن الإيثار فى الإسلام ، اجمل قصة مكتوبة عن التسامح والعفو للأطفال عن الرسول
    برده هدية
    جاءت امرأة إلى الرسول صلى الله عليه وسلم، وأعطته بردة هدية
    فلبسها صلى الله عليه وسلم، وكان محتاجًا إليها،
    ورآه أحد أصحابه، فطلبها منه، وقال: يا رسول الله، ما أحسن هذه.. اكْسُنِيها.
    فخلعها النبي صلى الله عليه وسلم وأعطاها إياه.
    فقال الصحابة للرجل: ما أحسنتَ، لبسها النبي صلى الله عليه وسلم محتاجًا إليها،
    ثم سألتَه وعلمتَ أنه لا يرد أحدًا. فقال الرجل: إني والله ما سألتُه لألبسها،
    إنما سألتُه لتكون كفني. [البخاري
    واحتفظ الرجل بثوب الرسول صلى الله عليه وسلم؛ فكان كفنه
    قصص عن الإيثار فى الإسلام ، اجمل قصة مكتوبة عن التسامح والعفو للأطفال عن الرسول
    طعام للجائع
    جاء رجل جائع إلى الرسول صلى الله عليه وسلم وهو في المسجد،
    وطلب منه طعامًا، فأرسل صلى الله عليه وسلم ليبحث عن طعام في بيته،
    فلم يجد إلا الماء، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
    (من يُضيِّف هذا الليلة رحمه الله، فقال رجل من الأنصار: أنا يا رسول الله
    وأخذ الضيفَ إلى بيته، ثم قال لامرأته: هل عندك شيء؟
    فقالت: لا، إلا قوت صبياني، فلم يكن عندها إلا طعام قليل يكفي أولادها الصغار،
    فأمرها أن تشغل أولادها عن الطعام وتنومهم، وعندما يدخل الضيف تطفئ السراج(المصباح،
    وتقدم كل ما عندها من طعام للضيف، ووضع الأنصاري الطعام للضيف،
    وجلس معه في الظلام حتى يشعره أنه يأكل معه، وأكل الضيف حتى شبع،
    وبات الرجل وزوجته وأولادهما جائعين.
    وفي الصباح، ذهب الرجلُ وضيفه إلى النبي صلى الله عليه وسلم، فقال للرجل:
    (قد عجب الله من صنيعكما بضيفكما الليلة) [مسلم].
    ونزل فيه قول الله -تعالى-: {ويؤثرون على أنفسهم ولو كان بهم خصاصة} [الحشر: 9].
    والخصاصة: شدة الحاجة.
    قصص عن الإيثار فى الإسلام ، اجمل قصة مكتوبة عن التسامح والعفو للأطفال عن الرسول
    الأرغفة القليلة وثلاثين رجلا
    اجتمع عند أبي الحسن الأنطاكي أكثر من ثلاثين رجلا،
    ومعهم أرغفة قليلة لا تكفيهم، فقطعوا الأرغفة قطعًا صغيرة وأطفئوا المصباح،
    وجلسوا للأكل، فلما رفعت السفرة، فإذا الأرغفة كما هي لم ينقص منها شيء؛
    لأن كل واحد منهم آثر أخاه بالطعام وفضله على نفسه، فلم يأكلوا جميعًا.
    قصص عن الإيثار فى الإسلام ، اجمل قصة مكتوبة عن التسامح والعفو للأطفال عن الرسول
    قصة الصبى والجرسونة
    دخل صبي الى مقهى ليأكل الايس كريم
    جلس الصبي على الطاولة، فوضعت الجرسونة كأساً من الماء أمامه
    فسأل الصبي: بكم الآيس كريم بالكاكاو؟
    أجابته: بخمسة دولارات
    فأخرج الصبي يده من جيبه وأخذ يعد النقود
    فسألها مرة أخرى: حسن وبكم الآيس كريم لوحده فقط بدون كاكاو؟
    في هذه الأثناء كان هناك الكثير من الزبائن ينتظرون خلو طاولة
    في المقهى للجلوس عليها
    فبدأ صبر الجرسونة بالنفاذ
    فأجابته بفظاظه: ب أربعة دولارات
    فعد الصبي نقوده وقال:
    سآخذ الآيس كريم العادي
    أنهى الصبي الآيس كريم ودفع حساب الفاتورة وغادر المقهى
    وعندما عادت الجرسونة إلى الطاولة إغرورقت عيناها بالدموع أثناء مسحها للطاوله
    لقد حرم الصبي نفسه الآيس كريم بالكاكاو
    حتى يوفر لنفسه دولاراً يكرم به الجرسونة
    كثيراً ما نقع في حرج ونتسبب في شحن نفسي تجاه أناس آخرين يحملون لنا الكثير من الحب والتقدير
    الفرق كبير جدا بين البخل والفقر
    من الممكن أن تكون أكرم الناس ولكن الفقر يجعلك في نظر بعض الناس بخيل
    فلا تبخل بحبك على الذي يحبك
    لا تخف وابتسم فأنت أغنى الناس
    قصص عن الإيثار فى الإسلام ، اجمل قصة مكتوبة عن التسامح والعفو للأطفال عن الرسول
    سأل رجل حاتم الطائي فقال: ياحاتم هل غلبك أحد في الكرم ؟
    قال:نعم غلام يتيم من طيء ؛نزلت بفنائه وكان له عشرة أرؤس من الغنم،فعمد إلى رأس منها فذبحه
    وأصلح من لحمه،وقدمه إلي وكان فيما قدم إلي الدماغ،فتناولت منه فاستطبته،فقلت:طيب والله،
    فخرج من بين يدي وجعل يذبح رأساً رأس،ويقدم لي الدماغ وأنا لا أعلم،فلما خرجت لأرحل
    نظرت حول بيته فرأيت دماً عظيماًوإذا هو قد ذبح الغنم بأسره فقلت له:
    لم فعلت ذلك؟فقال:يا سبحان الله ! تستطيب شيئاً أملكه فأبخل عليك به،
    إن ذلك لسُبة على العرب قبيحة،قيل:ياحاتم،فما الذي عوضته؟ قال:
    ثلاثمائة ناقة حمراء وخمسمائة رأس من الغنم،فقيل:إذن أنت أكرم منه.
    فقال:بل هو أكرم ؛لأنه جاد بكل ما يملك وإنما جدت بقليل من كثير.
    قصص عن الإيثار فى الإسلام ، اجمل قصة مكتوبة عن التسامح والعفو للأطفال عن الرسول
    هذه القصة حدثت في العصر العباسي وهي بين قاضي وصاحب القاضي
    المهم صاحب القاضي دخل فقال للناس قولوا له أي للي قاضي ابي جعفر بالباب
    فلما سمع القاضي اسمه تهلل وجهو وفرح وقال ادخلوة ادخلوة
    فلما دخل تحااضنا وتسامرا قليلًَ وأعطاه القاضي 5000 الاف دينار ثم انصرف
    فتعجب من في المجلس وقالو له يا إمام كيف تعطي رجل من عامة الشعب 5000 الاف دينار فقال ان لهذا الرجل قصة فأأأسمعو:- قال كنت يومً فقيراً وكان هذا صديقي فذهبت له وقلت له اني جاعُُ فأأطعمني فقال اجلس ثم ذهب الرجل وغاب طويل ثم عاد بأأأشهي المأكولات والمشروبات ووضعها علي المائدة وقال كل فبدأت أكل "القاضي يحكي " ولاحظت انه لا يأأكل معي فقلت له كل فقال لست جائعاً فقلت يعني والله لا أكل حتي تأأأكل معي فبدأ الرجل يأأكل وإذا بالدم يسيل من فمه فتعجبت فقلت له ويحك مابك فقال تعذر له قال مرض فقلت له لا والله ليس هذا بمرض ماعلمت ان بك مرضً مابك فقال أسدقكا القول انك لما جأأأئتني لم يكن عندي بالبيت شئ لا مال ولا أكل فتذكرت انه من ذو ايام كنت عند الطبيب وقد عالج اسناني بوضع شريط من ذهب "وكان يستخدمو اشرطة الذهب كانوع من انواع اللحام في الاسنان " ففكرت فقلت لما لا أنزعه فنزعته من فمي هذا الشريط وبعته في السوق وأشتريت لك هذا الطعام الذي تراه امامك فتعجب أبن ابي داااود من كرم هذا الرجل وقال لأأصحابة في المجلس ألأ يستحق مثل هذا الرجل 5000الاف دينار
    فأأأنظرررو يااخواني واخواتي إلي كرم السلف الصالح وهذه القصص التي تشجع علي الإثار.
    قصص عن الإيثار فى الإسلام ، اجمل قصة مكتوبة عن التسامح والعفو للأطفال عن الرسول

    قصة عن إيثار الأباء
    منذ خمسين عاماً وفي إحدى البلاد الأفريقية، كانت تعيش أسرة فقيرة مكونة من أب وأم وستة أبناء، قرر الأب السفر بأسرته إلى إحدى البلاد الآسيوية، فأخذوا السفينة متجهين إلى البلدة الأخرى وأثناء الرحلة وفي عرض البحر، اعترضت السفينة الأمواج العاتية وساءت الأحوال الجوية وبدأ هطول الأمطار بغزارة ثم أخذ البحر يموج في نوةٍ عالية، وأخذت السفينة تميل وتتأرجح يمنة ويسرة ثم اصطدمت بجبلٍ فانشطرت إلى نصفين،احتضن الأب أبناءه وزوجته وانتاب الأبناء الفزع والخوف الشديد، وطلب الأب من الأبناء التعلق به جميعاً فأخذ يمسك بأبنائه ويحملهم فوق ظهره ويمسك بيدي زوجته ويدعو الإله أن ينجي أولاده وزوجته من الموت وأخذ يسبح كثيرا انتابه التعب الشديد حتى أصبح غير قادر على الإمساك بأبنائه ثم وجد قطعة خشبية من حطام السفينة فتعلق به وأخذ قسطاً من الراحة ثم بدأ بحمل أبنائه مرة أخرى ويسبح بهم وإذا بهِ يرى طائرة الإنقاذ وقد هبط منها فريق الإنقاذ فانتشل أبناءه وزوجته،وإذا بالأب قد فارق الحياة.


     
    آخر تعديل: ‏27 ابريل 2016
  3. #3
    Prof Adam

    Prof Adam مدون مجتهد

    قصص عن الإيثار:
    نزل اعرابي ضيفاً على رسول الله صلى الله عليه واله وسلم فلم يجد
    مايطعمه, فأخذه الصحابي الكريم ابو طلحه الأنصاري رضي الله عنه
    الى بيته, ولم يكن لديه من طعام الا عشاء يكفيه وزوجته واولاده,
    فأنتظر حتى نام اولاده ثم طلب من زوجته ان تقدم العشاء,
    وقال لها: تظاهري أنك تصلحين السراج فأطفئيه ففعلت فأكل الضيف
    وشبع ,,,
    وابو طلحه رضي الله عنه يجلس معه في الظلام يتظاهر له أنه
    يؤاكله وهو لا يأكل!!
    فأخبر جبريل عليه السلام النبي صلى الله عليه واله وسلم في تلك الليله
    ما كان من أبي طلحة رضي الله عنه فسر النبي صلى الله عليه وسلم
    بما فعل ابو طلحة رضي الله عنه وابلغه رضى الله تعالي عنه عما فعله
    ودعا له بالخير والبركة بما كان منه من الإيثار
    وقال له (( لقد عجب الله عز وجل من صنيعكما )) .

    وهذه قصة اخرى :
    وهذا علي بن ابي طالب عليه السلام يسقي نخلاً لرجل ويأخذ منه
    بعد ذلك كمية من الشعير اجراً على السقي ثم يذهب إلى بيته ويقسم
    الشعير ثلاثة اقسام فصنعوا طعاماً بالثلث الأول فلما نضج الطعام
    اتاهم مسكين فأخرجوا له الطعام ثم صنعوا طعاماً بالثلث الثاني
    فلما نضج الطعام اتاهم يتيم فسأل فأطعموه الطعام ثم صنعوا
    بالثلث الباقي طعاماً فلما نضج اتاهم اسير من المشركين فأطعموه
    وباتوا جائعين !!
    قال الله عز وجل :
    { ويؤثرون على أنفسهم ولو كان بهم خصاصة }
     
  4. #4
    Prof Adam

    Prof Adam مدون مجتهد

    قصه عن آلآيثآر
    _____________________________
    گآن هنآگ آمرآه تعيش مع ثلآث من پنآتهآ
    آلآولى _ آلگپيرة
    آلثآنيه _ آلوسطى
    وآلثآلثه _ آلصغيرة
    گآنت آلآم تحپ پنآتهآ وپنآتهآ يحپونهآ
    گآنو لآ يفطرون آلآ معهآ ويتعشون معهآ ويتغدون معآ وگل وقتهم معهآ
    وعندمآ يرچعن من آلمدرسه يچلسن چآنپهآ ويقلن لهآ گل مآيحدث معهن في آلمدرسه
    گآنت علآقتهم گپيره پپعض ويحپون پعضهم پعض گثيرآ
    وفي آخر آيآم شهر رمضآن آلمپآرگ
    ذهپت آلپنآت آلثلآث آلى آلمدرسه فذهپت آمهم آلى آلسوق وآشترت لگل وآحدة منهآ هديه
    پمنآسپة آلعيد رچعت آلپنآت من آلمدرسه فقدمت آلآم لگل وحده هديه
    گآنت هدية آلگپرى سآعه چميله
    وگآنت هدية آلوسطى خآتم چميل
    آمآ آلصغيره فگآنت هديتهآ لعپه چميييييله
    فرحت آلپنآت آلثلآث پآلهدآيآء وگثرت محپتهم لپعض
    فشگرن آلپنآت آمهن فقآلت آلآم
    عفوآآ ولآگن آحتفضن پهذه آلهدآيآ حتى غذآ لتلپسنهآ في آلعيد
    وذهپت گل وآحدة آلى غرفتهآ لتحتفض پآلهديه للعيد
    ذهپت آلفتآة آلصغيرة آلى آلحديقه لتعپ پلعپتهآ آلچميله وگآنت مسرورة پآللعپه
    فرآتهآ پنت آلچيرآن ( منى ) وهي تلعپ پلعپتهآ گآنت منى فقيره
    فآعچپت منى پآللعپة
    وحين رآتهآ قآلت لهآ تعآلي آلعپي معي فرحت منى وذهپت مسرعه لتعپ مع صديقتهآ
    فگآنت منى تقلپ آللعپه وتحرگهآ يمين ويسآر
    آعچپت منى آللعپه وحين رآتهآ آلطفلة تتطلع فيهآ آدرگت آنهآ آعچپت پآللعپه
    فقآلتلهآخذي هذه آللعپه يآ منى
    آستغرپت منى وآندهشت آخذهآ لي ؟!!
    قآلتلهآ نعم خذيهآ لآن آمگ لآ تقدر آن توفرآلمآل لتحصلين على لعپه
    وليس لديگ آي لعپه چميله مثل هذه فرحت منى وآخذت آللعپه وذهپت آلى پيتهآ مسرعه
    لتلعپ پهآ هي وآخوتهآ وآليوم آلتآلي في آلعيد آستيقضت آلپنآت ولپسن آچمل آلملآپس
    لپست آلگپرى سآعتهآ ولپست آلوسطى خآتمهآ وپقيت آلصغيرة من دون شيء
    آستغرپت آلآم وقآلت لآپنتهآ آلصغيرة آليوم عيد !
    آين لعپتگ
    آچآپتهآ آعطيتهآ لچآرتي آلفقيره منى لآن ليس لديهآ آي لعپه چميله
    مآ ذآ تتوقعون فعلت آلآم وآلآخوآت
    هل ضرپوهآ؟؟؟
    هل قآلو لهآ لمآذآ آعطيتهآ هديتگ ؟؟
    هل قآلو لهآ آن هذي هديتگ وآلمفروض آن لن تعطيهآ لآحد ؟؟؟
    هل قآلو لهآ آذهپي وآحضريهآ من منى ؟؟؟
    آچوپتگم گلهآ خطآ في خطآ گآن موقف آلآم وآلآخوآت
    فرحين پي آختهم آلصغيرة آلتي چعلتهم مندهشين وهذآ آلشي يسمى آيثآر
    وآلآيثآر هو آن آذآ گنت تفضل شيء گثيرآ وصديقتگ آوصديقگ آو آي شخص معگ آعچپه لمآ لآ تقدمه له پآسلوپ رآقي
    تحيآآآآآآتي
     
  5. #5
    Prof Adam

    Prof Adam مدون مجتهد