الخطر الاكبر يداهم المغرب من الباب الواسع

  1. #1
    samisi

    samisi مدون جديد

    اطل علينا عام شمسي جديد,ولله الامر من قبل ومن بعد,وتساقطت ايام من عمرنا كما تتساقط اوراق الخريف دون حسيس,ما انا بصددالحديث عنه,حراك ثم حراك خفي الحكومة تعرفه جيدا وداير عين ميكا ’ اللهم ان هذا منكر’ بالامس معرض الخمور,ماقبل فضيحة الاولاد في مراكش واكادير والفضيحة الكبرى في القصر الكبير واليوم اصبح مراكش كل مسكين نصراني هنا في بلدنا العزيز عرين الاسود الاسلام يتعرض لضربات موجعة,كان يزأر فترتعد فرائص اوروبا,بلد التقدم والرفاهية على كاهل المستضعفين,كان هم الغرب بمفهومه الواسع الحد من الخطر الاخضر حروب صليبية تحالف نصراني في مواجهة الاسلام ولم ينفع غزو عسكري لبلاد المسلمين ولم ينفع حرب القلم(المستشرقين والعلمانيين....) ولم ينفع ذلك, والان نتعرض لحملة شرسة ممتدة عبر العقود الاخيرة لكنها ضارية فيها غزو ثقافي اعلامي وتبشيرممنهج ومدعم بالمال والتكوين الايديولوجي والتكنولوجي,مع الحرص على الوصول الى10ملايين سائح وخطة المرأة والتسامح الديني والحرب على الارهاب.التبشيروجد في بلادنا مرتعا خصبا للتفريخ( سمعت بالامس محمد ناصر,مذيع الجزيرة, يسال مغربيا تنصر في مراكش ماذا وجدت في الدين الجديد ولم تجده في الاسلام؟ قال المرتد اللعين المحبة والسلام جواب وياله من جواب حافظينوا جميع المرتدين).


    1000 مغربي دخلوا في النصرانية


    بعض الأرقام تشير إلى أن عدد المغاربة الذين ارتدوا عن الإسلام في العام الماضي وصل إلى ألف شخص جلهم من الشباب من الجنسين، لكنه رقم يشكك فيه البعض ويستدلون به فقط على حجم الظاهرة التي أصبحت تهدد المجتمع المغربي مؤخرا، ووصلت أصداؤها إلى السلطات المغربية التي جندت كافة وسائلها من أجل وضع تقييم لحجم التنصير في المغرب والبحث عن سبل وقاية الشباب المغاربة من السقوط في فخ المبشرين.


    وتوجد في المغرب عدة بعثات مسيحية وكنائس علنية تعمل في ظل القانون المغربي الذي يسمح بحرية التدين، غير أن هناك بعثات سرية إلى جانبها تعمل في الخفاء، ويستغل المبشرون المسيحيون القانون الذي يعترف بحرية التدين من أجل إقناع المغاربة المستهدفين باعتناق الدين المسيحي، كما يستثمرون في نفس الوقت التقارير الغربية والأمريكية حول حرية الأديان في العالم التي تتهم المغرب بفرض الحصار على المبشرين وسجن الذين تثبت عليهم تهمة التبشير وسط المسلمين المغاربة، الأمر الذي يسمح للمبشرين الكاثوليك والبروتيستانت بحرية أكبر في التحرك، وهم ينشطون في كبريات المدن المغربية مثل الرباط وسلا وفاس ومكناس والدار البيضاء وطنجة وأكادير حيث توجد عدة جمعيات ومنظمات أوروبية غير حكومية تشتغل وفق القانون لكنها تقوم بدور التبشير في السر، حيث تقوم بطباعة آلاف النسخ من الإنجيل ونشره على أوسع نطاق، وكان موجودا بكثافة في المعرض الدولي للكتاب الذي أقيم أخيرا بالدار البيضاء، وفي عدد من المكتبات المغربية حيث يباع علنا، وفي المناطق النائية عن المدن يتم توزيعه مجانا مترجما إلى اللهجة المحلية، كما يوزع في المناطق البربرية مترجما إلى اللهجات الأمازيغية التي يتحدث بها السكان مثل"تاريفيت" و"تاشلحيت" و"تامازيغت"، حيث يقوم بدور التبشير في هذه المناطق أفراد مرتدون عن الإسلام من تلك المناطق أو أوروبيون خضعوا للتكوين في اللهجات المحلية أو اللغة العربية الفصحى، ومع الأناجيل يتم توزيع أشرطة سمعية وأقراص مدمجة تتحدث عن حياة المسيح، أما في المراكز والبعثات التعليمية التي يرتادها الشباب في المدن فتعتمد اللغتان الفرنسية والإنجليزية في النسخ الموزعة من الإنجيل، حيث يتم إقناع الشباب بأن المسيحية ترادف الحداثة اليوم وأنها مدخلهم إلى العصر!!.


    تقرير رسمي يدق ناقوس الخطر

    بعد أن كانت السلطات المغربية تغض الطرف في الماضي عن مثل هذه الأنشطة التبشيرية بالنظر إلى عدم تقدير حجمها الحقيقي، فإن الحقائق التي قدمتها صحيفة"لوموند" الفرنسية في تحقيقها المذكور أعلاه فرضت شكلا جديدا من التعاطي مع هذه الظاهرة، فانتقل الحديث عنها إلى داخل البرلمان المغربي حيث طرح حزب الاستقلال(المشارك في الحكومة) سؤالا شفويا على وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية أحمد التوفيق قبل أسابيع قليلة، وبدأت التعبئة من أجل معرفة حجم التنصير في البلاد، كانت نتيجتها الخروج بتقرير عن حجم الظاهرة انتهى إلى أن هناك بالفعل نحو 800 منصر ينشطون في مختلف المدن المغربية حسب الرقم الذي أوردته الصحيفة الفرنسية المشار إليها. وقدم التقرير معلومات ضافية عن وسائل المبشرين المعتمدة في نشر المسيحية في أوساط الشباب المغربي والفئات الاجتماعية الفقيرة. فقد أشار إلى أن كنائس التبشير العالمية في أوروبا وأمريكا تعمل على نقل المبشرين إلى المغرب تحت صفات مختلفة: أطباء، ممرضين وممرضات، أساتذة في المراكزوالبعثات التعليمية الأجنبية، مقاولين ومستثمرين أو مهندسين، يشترط فيهم معرفة كاملة بالدين المسيحي واطلاع كاف على تعاليم الإسلام ومعرفة اللغة الإنجليزية، وتعمل على توزيعهم على مختلف الأقاليم والمناطق بهدف الاقتراب من السكان وقضاء حاجياتهم، حيث يوزعون الأدوية والأموال على المرضى والمحتاجين. وأشار التقرير إلى أن"جامعة الأخوين" بمدينة إفران التي أنشأت قبل أعوام بتعاون مغربي ـ سعودي أصبحت هي الأخرى ملاذا للمبشرين، إذ اعتنق الكثير من طلبتها الديانة المسيحية، بسبب اعتماد مناهج التعليم في هذه الجامعة على تبادل الأساتذة والبعثات العلمية، الأمر الذي جعل بعض الحركات التبشيرية الأمريكية من أوهايو وجورجيا وأركانساس تستغلها لنشر النصرانية. وأشار التقرير إلى أن منظمة"المسيحية اليوم" الأمريكية أرسلت في شهر ديسمبر 2004 بعثة تبشيرية خاصة إلى المغرب وأخرى في مارس 2004، وعقدت البعثة الثانية لقاءات مع مسؤولين مغاربة بهدف طلب السماح لهم بممارسة عملهم التبشيري، وأعلن"سيزيك" أحد مسؤولي "الجمعية الوطنية للإنجيليين"الأمريكية أن تلك اللقاءات أسفرت"لأول مرة عن فتح مشاريع لتطوير المسيحية بالمغرب كالمبادرات الثقافية" مشيرا إلى أن السلطات المغربية سمحت بإقامة حفل موسيقي مسيحي بمدينة مراكش السياحية هذا العام. غير أن التقرير يكشف عن أمور أخرى تجري في الخفاء ويقوم بها المبشرون المسيحيون، حيث يؤكد بأن بعض البعثات التنصيرية يتجاوز هدفها قضية التبشير لتؤدي مهام أخرى كجمع المعلومات ذات الطبيعة السياسية لفائدة بعض الحكومات الأوروبية وإسرائيل.

     
    آخر تعديل بواسطة المشرف: ‏29 يناير 2016
  2. #2
    samisi

    samisi مدون جديد

    المرجو الموضوع للتثبيث


     
  3. #3
    تزروالت

    تزروالت مدون مجتهد

    شكرا جزيلا لك على طرح هذا الموضوع

    انه لمما يدمي القلوب أن نسمع مثل هذه الاخبار

    الشبه يومية وفي وسائل اعلام وطنية وعربية وغربية

    دون ان تحرك الجهات المسؤولة ساكنا ودون ان نرى او نسمع

    ردود افعال العلماء الاجلاء والغيورين على هذا الدين ....

    حسبنا الله ونعم الوكيل
     
  4. #4
    samisi

    samisi مدون جديد

    شكرا يا اختاه قزموا العلماء وغلقوا المساجد وحاربوا التوجيه الديني وليس لهم والله في المستقبل القريب الا حثالة من هؤلاء المتنصرين الذين سيكونون جواسيس علينا بل اكثر من ذلك خونة لدينهم وملكهم, لا قدر الله اذا حاربنا امريكا فهذه الجراثيم اول من يتعاون معها ضدنا حاربوهم قبل ان يحاربوكم.هذا هو الخطر الا كبر اللي غدي اكون علينا غول والاسلام الى كانت عند قوة فالله سبحانه وتعالى وجهها الوجهة الصحيحة المحبة والسلام للعباد.فلسطين ولبنان والعراق والجزائروالصومال وافغانستان وايران وما نتكلمش على افريقيا داروا فيها ما بغاو عانو وكاي اعانوا منهم.اللهم اني قد بلغت.هذا تبن تحته ماءخانز.
     
  5. #5
    أم شهد

    أم شهد مدون نشيط

    ألف شكر أخي الكريم على الموضوع

    القصة ذاتها تتكرر

    يتم استغلال حاجة الناس وفقرهم لجذبهم الى اعتناق المسيحة

    ولا يتبعهم الا ضعاف الايمان والجاهلين بدينهم


    لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم

    [​IMG]
     
  6. #6
    mansouri

    mansouri مدون جديد

    السلام عليكم .....الشكر الجزيل لكل من يتتبع ما يحد ث في بلاده ويعتز ويفتخر بدينه ووطنه........أخي الكريم ..ان المبشرين بالمسيحية غزوا بلادنا منذ أن كان معظم الأطر،في ميدان التعليم وفي ميادين أخرى..، أجنبية من بلاد أوروبا ..وعند المصائب تقوى العزائم ، من هنا يبدأ دور كل ضانع من ضتاع الأجيال.
     
  7. #7
    samisi

    samisi مدون جديد

  8. #8
    jaafar

    jaafar مدون جديد

    يا أختي الكريمة لا تصدقي تنصر هؤلاء، الأغلية الساحقة أغبياء قاموا بذلك طمعا في "فيزا" أو "كونترا" إلى أروبا
    هذه الحتالة من الناس معروفة في مجتمعنا المغربي، أرى أنه من الأفضل أن يكونوا محسوبين على المسيحيين الصليبيين، من أن يحسبوا من المسلمين، وهم أعداء للإسلام يحاربونه و لسان حالهم يقول لا إله إلا الله محمد رسول الله، منافقين يعني.. و نحن جميعا نعلم درجة المنافقين عند الله .
    و أقول بأنه يستحيل أن يتنصر من كان مسلما و ذاق حلاوة هذا الإنتساب، و الله متم نوره و لو كره الكافرون.

     
  9. #9
    ابواسماعيل

    ابواسماعيل مدون نشيط

  10. #10
    ابراهيم بوستة

    ابراهيم بوستة مدون متميز

  11. #11
    الغريب

    الغريب مدون فعال

    فعلا هؤلاء الشباب لا يعرفون مصلحتهم و لم يجدوا من يوجههم.و سيأتي يوم يستفيقون فيه من غفلتهم
     
  12. #12
    hassan7777

    hassan7777 مدون

  13. #13
    nafirios

    nafirios مدون جديد

    السؤال الذي ينبغي طرحه هو لماذا اختار هؤلاء الشباب الخروج من نطاق دين محمد .واعتناق دين عيسى .ومعلوم أن هذه الأرقام هي خاطئة لأن الأرقام التي أعطيت في قناة "الحياة"تفوق الآلاف.وليس ألف فقط.دون أن ننسى الكثيرين الذين لايصرحون بردتهم.لأن الدين الاسلامي"الحنيف"يسلط سيفه البتار على كل من أولى بظهره لهذا الدين" المجيد".رغم أنه يتشدق بأن"لا اكراه في الدين". ثم ان أغلب الذين يحسبون على الدين الاسلامي ليسوا بمسلمين.هناك من لم تلمس جبهته سجادة.وهناك الدين يمارسون كل أنواع المنكرات-التي خلق الله والتي لم يخلق:خمور,زنا,ميسر,ربا,استغلال,احتكار...وهؤلاء المسلمون بالوراثة هم الأغلبية الساحقة في المجتمعات الاسلامية.فلماذا تثور ثائرتنا فقط على من أعلن ايمانه بالسيد المسيح -رب السلام والمحبة-ولا نحرك ساكنا على من يمارس الاسلام بالوراثة فقط.ففي نظري الدي أخلص وجهه للسيد المسيح وبطريقة علانية خير ألف مرة ومرة من اولئك المرائين والفريسيين.
     
  14. #14
    السفير

    السفير مدون فعال

  15. #15
    حميد1

    حميد1 مدون بارز

    رد: الخطر الاكبر يداهم المغرب من الباب الواسع


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته موفق بإذن الله ... لك مني أطيب تحية
     
  16. #16
    hamid06

    hamid06 مدون جديد

    رد: الخطر الاكبر يداهم المغرب من الباب الواسع

    الحقيقة أن هذا الأمر ينظر بالشر وحكومتنا الموقرة غافلة عما يجري من السرعة في نشر مخطط التبشير ونشر الدين المسيحي،والواجب ان وزارة الأوقاف عليها تحمل مسؤوليتها في نشر التوعية بين الشباب بخطورة هذا الأمر خاصة وأن المبيشرين يستغلون المرحلة الصعبة في الإنسان وهي الشباب والحاجات الكثيرة والمتطلبات التي لاتتوفر له أو أنها تتعارض مع الدين الإسلامي.ولهذا يجب متابعة المبشرين ومتابعتهم قضائيا إذا تبت عنهم تحركاتهم المشبوهة وتوقيفهم ومتابعتهم.ماذا سنستفيد من 10 ألاف سائح إن كانوا هؤلاء سيدمرون بلدنا وشبابنا وسيشتتوا شملنا.نسأل الله تعالى أن يحالفظ على شبابنا ويصونهم ويجعلهم ذخرا لنصرة دينهم.
     
  17. #17
    fatihafatiha

    fatihafatiha مدون جديد

    رد: الخطر الاكبر يداهم المغرب من الباب الواسع

    merci de ce theme
     
  18. #18
    fatima zahrae

    fatima zahrae مدون مشارك

    رد: الخطر الاكبر يداهم المغرب من الباب الواسع


    حسبي الله ونعم الوكيل
    4
     
  19. #19
    رد: الخطر الاكبر يداهم المغرب من الباب الواسع


    على خطواته سيكون سيري
    فهو المعلم والمربي والدليل
    رسم الحياة فليس إلا نهجه
    وضياؤه للسائرين على السبيل
    هل تعرفون معلمي يا إخوة
    تاهوا على الدرب الطويل
    محمد رسول الله
    صلى الله عليك و على آلك وصحبك أجمعين

     
  20. #20
    عابر سبيل

    عابر سبيل مدون جديد

    رد: الخطر الاكبر يداهم المغرب من الباب الواسع

    شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أطيب تحية .
    إن حملة تنصير الشباب المسلم وغوايته وافساد أخلاقه خطة ضمن خطط منظمة تستهدف عماد هذه الأمة لكي لاتقوم لها القائمة.واللوم على من يفتحون لهم الأبواب بمهرجانات مشبوهة من لشواذ إلأى موازين "المنحرفون" إلى جازطنجيس
    إلىعبدة الشيطان... والبقية تأتي .فأدركوا الشباب قبل فوات الأوان.