الفعل المبني للمعلوم و الفعل المبني للمجهول

الموضوع في 'دروس اللغة العربية' بواسطة ايجا, بتاريخ ‏23 يناير 2008.







  1. يقال إن كل فعل لا بد له من فاعل في اللغة . ولكن في بعض الأحيان قد ينوب عن الفاعل نائب فيسمى نائب الفاعل .



    نقول : " أنجز العاملُ البناءَ ".

    فاعل الفعل ( أنجز ) معروف هو العامل .



    ونقول : " أُنجزَ البناءُ " .

    ففي الجملة لا نعرف بالضبط من أنجز البناء ، أهو العمال أم المهندس ، ام البنّاء أم غيرهم لذا اعتبرنا ( البناء ) نائب فاعل .



    ويكون الفعل ( أنجز ) فعلاً ماضياً مبنياً على الفتح مجهول الفاعل .

    أما عندما نقول : " ينجز العاملُ البناءَ " . فالأمر كذلك فإن الفعل المضارع معروف فاعله وهو .......... وعند عدم معرفتنا بالشخص الذي ينجز البناء ، نقول يُنجَزُ البناءُ .

    فيكون الفعل المضارع ( يُنجزُ ) مرفوعاً علامته الضمة ، و( البناءُ ) نائب فاعل لأن الفعل مصوغ ـ مبني ـ للمجهول أي ليدل على فعل غير معروف فاعله ـ مجهول فاعله ـ ، وليس مبنياً بناءً إعرابياً ، إذ أن الفعل المضارع معرب كما هو معروف لكم .



    لذا فقد يلتبس معنى مبني للمجهول ، أي مصوغ للدلالة على فاعل غير معروف ، بمعنى أو بمفهوم البناء الإعرابي أي عدم تغير آخر الفعل بتغير العوامل التي تسبقه أو تلحق به . أي التزام الفعل بحركة ثابتة لا تتغير بتغير العوامل التي تسبقه أو تلحق به ، لأن الفعل المضارع الذي لا يعرف فاعله معرب ، ولكنه ( مصوغ ) بمعنى ( مبني ) للدلالة على الفعل المجهول فاعله .

    لذا فإن علينا أن نفرق بين مفهوم البناء الإعرابي ، والبناء أو الصياغة للدلالة على فعل مجهول فاعله.


     



  2. رد: الفعل المبني للمعلوم و الفعل المبني للمجهول ...

    مشكور اخي